أكثر من 35.000 طالب اجنبي حصلوا على المنح التركية منذ 2012

أكثر من 35.000 طالب اجنبي حصلوا على المنح التركية منذ 2012
أكثر من 35.000 طالب اجنبي حصلوا على المنح التركية منذ 2012

أكثر من 35.000 طالب اجنبي حصلوا على المنح التركية منذ 2012

الدراسة في تركيا: أكد رئيس رئاسة شؤون أتراك المهجر والمجتمعات ذات القربى الحكومية الخاصة بالمنح الدراسية في تركيا عبد الله أرن، على أن دولته قد تمكنت من تقديم منح إلى أكثر من 35 ألف طالب بداية من عام 2012 وحتى اليوم، وذلك خلال الكلمة التي ألقاها يوم أمس الجمعة وذلك خلال مشاركته في الحفل الخاص بتوزيع الجوائز على الطلاب الدوليين للعام الجاري 2021 في العاصمة التركية بأنقرة، وقد حضر الحفل مجموعة كبيرة من الطلاب الأجانب الذين استفادوا من تلك المنح من جميع أنحاء العالم بالإضافة إلى الفاعلين، وقد أشار أرن إلى أن برامج المنح التركية لا يعتبر مجرد برنامج من أجل المنح فقط، ولكنه عبارة عن برنامج تم بناء المعالم الخاصة به بناء على رؤية وفلسفة عميقة إلى المستقبل، مؤكدا على أنه خلال أعداد المنح المقدمة من قبل الحكومة إلى الطلاب الأجانب قد زادت بشكل كبير خلال عام 2012، حتى وصل عدد المستفيدين منها حتى يومنا هذا إلى أكثر من 35 ألف طالب وطالبة.

نمو قطاع التعليم في تركيا خلال 20 عام

وقد أكد خلال تصريحاته على أن تلك التحولات الكبيرة التي قد شهدتها الدولة على مدار آخر 20 عام في جميع الأصعدة والتي من بينها القطاع التعليمي قد ساهمت وبشكل كبير في زيادة رغبة الطلاب الباحثين عن منح إلى الدراسة في الجامعات التركية على وجه التحديد، مشيرا إلى أن زيادة عدد المنح التي تم تقديمها للطلاب خلال تلك الفترة تتناسب طرديا مع المعايير الخاصة بالتقييم خاصة في ظل زيادة عدد طلبات المنح خلال الفترة الماضية، وتوفر دولة تركيا فرصة كبيرة للتعليم على النطاق الدولي، بجانب تقديمها الكثير من المنح إلى الطلاب الوافدين من جميع الدول على مستوى العالم من أجل تلقي التعليم داخل الجامعات التركية، تجدر الإشارة إلى أن برامج المنح الدراسية في تركيا من بين البرامج التنافسية في البلاد، خاصة وأن الدولة تمولة وتقدم إلى جميع الطلاب المتميزين من أجل إعطائهم فرصة بهدف مواصلة التعليم بمستويات راقية بمختلف الجامعات التي توجد داخل تركيا اليوم خاصة وأن تركيا تمتلك مجموعة من الجامعات المعترف بها دوليا.   

مميزات الدراسة في تركيا 

بالطبع يوجد الكثير من الأسباب وراء زيادة أعداد الطلاب الراغبين في الحصول على منحة للدراسة في تركيا والتي تتمثل في التالي:

بيئة دراسية ممتازة:

أكدت الكثير من الدراسات على أن تكلفة المعيشة والدراسة في تركيا تعتبر أقل بكثير من المعيشة والدراسة داخل الكثير من الدول الأوروبية، كما أن الكثير من المنح توفر إلى الطالب إمكانية تعلم اللغة الإنجليزية والأمن والأمان الذي يشعر به الطالب طوال فترة الإقامة داخل البلاد.

سهولة السكن:

الشعب التركي شعب مضياف بطبعة فلن يواجه الطالب أي مشكلة خلال البحث عن سكن داخل تركيا، ومن الممكن استئجار غرفة مع آخرين من أصحاب المنح إن كانت الدراسة في واحدة من المدن الكبرى داخل البلاد، كما أن الكثير من الجامعات التي توفر المنح توفر سكن للطلاب على بهدف تسهيل الأمر عليهم، كما أن تكاليف السكن لا تعتبر مبالغ بها بالمقارنة بالعديد من الدول الأخرى التي توفر المنح للطلاب في أوروبا وآسيا.

سهولة المواصلات:

تركيا من البلاد التي تتعامل بالمواصلات العامة في جميع المناطق، وهو ما سهل الكثير على غير الأتراك في الانتقال من مكان إلى آخر، كما يوجد تعريفات خاصة بالطلاب والتي تسهل عليهم الانتقال من مكان السكن إلى الجامعة التي يدرس بها.

مستوى التعليم العالي في تركيا:

يوجد في دولة تركيا الكثير من الجامعات المعترف بها بالإضافة إلى كادر تعليمي متميز فهي لا تقتصر على المدرسين الأتراك فقط بل يمكنك التعامل مع المدرسين المتميزين في الكثير من التخصصات بمختلف الجنسيات.

الدراسة في الجامعات التركية

بأكثر من 180 جامعة حكومية وخاصة تعتبر تركيا من أهم الوجهات للطلاب على المستوى العربي والإقليمي وذلك لما تتميز به تركيا أكاديمياً واقتصاديا والخدمات المجانية والمنح المقدمة للطلاب الأجانب.

سعت تركيا لتحسين مستوى الجامعات وزيادة عددها خلال السنوات الماضية ضمن خطتها للنهضة بالدولة إقليمياً ودولياً، كما أن تركيا تخطط لزيادة عدد الجامعات لتصل إلى 500 جامعة في العام 2023 , يبلغ عدد الأساتذة في الجامعات_التركية أكثر من مئة ألف أستاذ.

اعجبتك المقالة؟

اشترك بالقائمة البريدية

للحصول على آخر الأخبار والمعلومات حول الحياة في تركيا

شارك المقالة

https://turkey365.net/p-3081

إقرأ أيضاً

أهم مجالات الاستثمار الزراعي في تركيا

تتميز تركيا بالمساحات الزراعية الواسعة والجو المناسب للعديد من المحاصيل الزراعية بالإضافة إلى موقعها المتوسط بين آسيا وأوربا كما أن الحكومة التركية تولي القطاع الزراعي اهتماما واسعاً وتشجع المستثمرين في مجال الزراعة والإصلاح الزراعي.

بيع وشراء العملات الرقمية في تركيا

العملات الرقمية أو العملات المشفرة وهي عملات افتراضية يمكن استخدامها للدفع عبر شبكة الإنترنت، بدأت بالانتشار في السنوات الأخيرة كحل بديل عن البنوك التقليدية لسرعة استخدامها والخصوصية التي تتمتع بها.